الاقتصاد

إغلاق المجال الجوي بالنيجر يجبر شركات طيران على تسيير رحلات أطول في أفريقيا


أفادت شركات طيران أوروبية اليوم الاثنين، بحدوث اضطرابات وتعليق رحلات في أنحاء قارة أفريقيا، وذلك بعدما أغلق المجلس العسكري في النيجر المجال الجوي أمس الأحد.

وتتجه المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا “إيكواس” اليوم الاثنين، للرد بعد تجاهل المجلس العسكري للمهلة التي حددتها المجموعة لإعادة الرئيس محمد بازوم الذي تمت الإطاحة به أو مواجهة تهديد بالتدخل العسكري.

ويؤدي هذا إلى زيادة نطاق مساحة المجال الجوي للمناطق التي تتعرض لاضطرابات جيوسياسية في أفريقيا ومن بينها ليبيا والسودان، إذ تواجه بعض الرحلات تغييرات في المسارات تجعلها تقطع مسافات إضافية تصل إلى ألف كيلومتر.

وقالت الخطوط الجوية الفرنسية “إير فرانس” اليوم الاثنين، إنها علقت رحلات من وإلى واجادوجو في بوركينا فاسو وباماكو في مالي حتى 11 أغسطس/آب، متوقعة فترات أطول للرحلات في منطقة غرب أفريقيا.

وقال متحدثان باسم لوفتهانزا وبروكسل إيرلاينز، إن أوقات الرحلات قد تكون أطول بما بين ساعة ونصف الساعة وثلاث ساعات ونصف الساعة فيما يتعلق بالرحلات التي يتم تعديل مسارها.

وقالت الخطوط الجوية البريطانية في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني إنها “اعتذرت للعملاء الذين تعطلت رحلاتهم”، مضيفة أنها تعمل جاهدة لإعادة الرحلات إلى مسارها الطبيعي في أسرع وقت ممكن.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d