الاقتصاد

انخفاض أسهم أوروبا وسط ضبابية في شأن أسعار الفائدة


أغلقت الأسهم الأوروبية منخفضة، اليوم الجمعة، وسط مخاوف من استمرار ارتفاع أسعار الفائدة عالميا لفترة أطول، وذلك في الوقت الذي قفزت فيه أسهم بنك يو.بي.إس السويسري بعد أن أعلن عدم حاجته إلى ضمان حكومي حصل عليه للاستحواذ على منافسه الأصغر كريدي سويس.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1.1 في المئة عند الإغلاق وقادت أسهم العقارات والتكنولوجيا شديدة التأثر بحركة أسعار الفائدة موجة الانخفاض، وتراجع كل منهما نحو 2.1 في المئة.

وانخفض مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 1.2 في المئة بعد أن أظهرت بيانات تحقيق الاقتصاد بعض النمو غير المتوقع في الربع الثاني، مما أثار مخاوف من أن يرفع بنك إنجلترا (المركزي) أسعار الفائدة.

واستقر المؤشر ستوكس 600 الأوروبي دون تغير خلال الأسبوع رغم تقارير الأرباح الإيجابية بفعل الضربة التي تعرضت لها البنوك الأوروبية في وقت سابق هذا الأسبوع في أعقاب إصدار إيطاليا قرارا بفرض ضريبة مفاجئة على البنوك.

وارتفعت أسهم بنك يو.بي.إس السويسري 4.7 في المئة بعد أن قال إنه لم يعد بحاجة إلى الضمان الحكومي الذي حصل عليه لإنقاذ منافسه الأصغر كريدي سويس.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *