اخبار عامة

كيم يغادر روسيا حاملا هدايا بينها مسيّرات وسترة واقية | أخبار


|

غادر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون روسيا اليوم الأحد، حاملا هدايا شملت مسيّرات وسترة واقية، بعد زيارة بدأها الثلاثاء الماضي، التقى خلالها الرئيس فلاديمير بوتين.

وتلقّى كيم قبيل مغادرته، هدايا منها 5 مسيّرات انتحارية وأخرى للاستطلاع وسترة واقية من الرصاص، هدية من حاكم منطقة بريمورسكي بشرق روسيا، وفق وسائل إعلام روسية.

كما نشرت وكالة “ريا نوفوستي” الروسية مقطع فيديو يظهر لقطات من وداع كيم، مع وفد روسي رسمي برئاسة وزير البيئة والموارد الطبيعية ألكسندر كوزلوف، قبل أن يغادر كيم على متن قطاره المصفّح من شرق روسيا نحو حدود بلاده.

“ذروة جديدة”

وفي وقت سابق، تفقد كيم مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في فلاديفوستوك بأقصى الشرق الروسي القاذفات الإستراتيجية الروسية ذات القدرة النووية والصواريخ الفرط صوتية والسفن الحربية، وناقشا أمورا عملية لتعزيز التعاون العسكري، ووصفته بيونغ يانغ بأنه يمثل “ذروة جديدة” للعلاقات الثنائية”.

وخلال زيارته لروسيا التي استمرت أسبوعا، التقى الزعيم الكوري الشمالي بالرئيس الروسي الأربعاء الماضي، وناقشا مسائل عسكرية والحرب في أوكرانيا وأكدا “تعميق” العلاقات بين بلديهما، بما يشمل التعاون العسكري، على الرغم من العقوبات الدولية المفروضة على كوريا الشمالية بسبب برامجها الصاروخية والنووية.

كما تبادل بوتين وكيم خلال لقائهما بندقية بعد اجتماعهما في شرق روسيا، وفق الكرملين.

من جهتها، أوضحت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أن الأيام الأخيرة من زيارة كيم لروسيا شهدت أجواء “حماسية ودافئة”، تدشن عصرا جديدا من الصداقة في تاريخ تنمية العلاقات بين موسكو وبيونغ يانغ“.

مخاوف مستمرة

وكان مسؤولون أميركيون وكوريون جنوبيون عبروا عن قلقهم من أن كيم قد يزود روسيا بالأسلحة وإمكانية أنّ تهتم موسكو بشراء ذخائر كورية شمالية لاستخدامها في الحرب ضد أوكرانيا، بينما تطمح كوريا الشمالية للاستفادة من خبرات موسكو في مجال الفضاء، غير أن الكرملين بيّن أنه لم يتم خلال زيارة كيم توقيع “أي اتفاق” تعاون.

كما علّقت اليابان على زيارة كيم لروسيا بالتحذير من أيّ “انتهاك” للعقوبات المفروضة من مجلس الأمن الدولي على بيونغ يانغ، وهي التي تمنعها من إبرام صفقات أسلحة.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *