اخبار عامة

لافروف بشأن توريد أميركا صواريخ بعيدة المدى لأوكرانيا: تشن حربا ضدنا


أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن الولايات المتحدة تشن حربا على روسيا من خلال إدارة العمليات القتالية في أوكرانيا وتزويد كييف بالأسلحة.

وتعليقاً على احتمال تسليم الولايات المتحدة صواريخ طويلة المدى إلى أوكرانيا، قال لافروف في تصريح لبرنامج “موسكو. الكرملين. بوتين” على قناة “روسيا-1″، نشر اليوم الأحد: “بغض النظر عما يقولونه، فإنهم (الولايات المتحدة) يديرون هذه الحرب، ويزودون (كييف) بالأسلحة والذخيرة والمعلومات الاستخباراتية وبيانات الأقمار الصناعية، وهم يشنون حربا ضدنا”.

الخارجية الأوكرانية: سنحصل قريبا على صواريخ “أتاكمز” الأميركية قبل الشتاء

وأشار الوزير الروسي إلى أن التسليم المحتمل لكييف لصواريخ بعيدة المدى لن يغير من مسار العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا.

وأضاف “لا يمكنني التعليق على تصريحاتهم.. ربما يقومون بإعداد الرأي العام، لكن هذا لن يغير جوهر ما يحدث في أوكرانيا، وما يحدث هو أنه تم تجهيز أوكرانيا منذ سنوات طويلة لكي تقاتل بيديها وأجسادها من أجل إلحاق هزيمة استراتيجية بروسيا”.

وفيما تشهد الجبهات الروسية الأوكرانية، الأحد، يوماً جديداً من التصعيد والاقتتال العنيف، يحاول الجيش الروسي تحقيق المزيد من المكاسب على الأرض فيما تقاوم قوات كييف بمساعدة عسكرية من الغرب.

وفي آخر التطورات، قالت القوات الجوية الأوكرانية عبر تطبيق “تليغرام” إن روسيا شنت هجوما بطائرات مسيرة وصواريخ على أوكرانيا في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد، استهدف بشكل رئيسي الأجزاء الجنوبية من منطقة أوديسا وأصاب منشأة زراعية هناك.

وقال سلاح الجو إن روسيا أطلقت 6 طائرات مسيرة و10 صواريخ كروز، وإن القوات الأوكرانية دمرت 6 طائرات مسيرة و6 صواريخ قبل إصابة هدفها. وقال سلاح الجو “طائرات مقاتلة ووحدات صواريخ مضادة للطائرات ومجموعات إطفاء متنقلة ووسائل هجوم أخرى شاركت في صد الهجوم الجوي”.

ولم يتضح بعد حجم الأضرار، كما لم يتضح ما هي المنشأة التي تعرضت للقصف. وقال سلاح الجو فقط إن خدمات الطوارئ موجودة في الموقع.

يأتي ذلك فيما قالت وزارة الدفاع الروسية إن القوات الجوية الروسية أحبطت هجوما أوكرانيا منسقا على القرم في وقت مبكر اليوم الأحد ودمرت ما لا يقل عن 6 طائرات مسيرة، كانت تستهدف شبه الجزيرة من عدة اتجاهات.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *