اخبار عامة

أموال المصريين في الخارج.. هل أصبحت الحل الأسهل لسد العجز؟


انخفاض تحويلات المصريين يعود إلى تراجع صرف العملة المحلية

صدر الصورة، Reuters

  • Author, هشام عبد اللطيف
  • Role, بي بي سي القاهرة
  • قبل 2 ساعة

توقف حسين – وهو اسم مستعار – لطبيب مصري يعمل في إحدى المستشفيات بألمانيا، عن تحويل الأموال باليورو لعائلته في مصر والتي اعتاد على إرسالها منذ 15 عاما، بعدما خفضت مصر سعر صرف الجنيه ثلاث مرات منذ مارس/ آذار 2022.

وبرر حسين ذلك في حديثه لبي بي سي قائلا “جعلت أسرتي في مصر ينفقون من مدخراتي السابقة بالعملة المحلية بدلا من تحويل أموال باليورو بسبب ازدواج سعر صرف الجنيه المصري أمام العملات الأجنبية”.

وتراجعت تحويلات المصريين العاملين في الخارج بنحو 26 في المئة في الفترة بين يوليو تموز 2022 إلى مارس أذار 2023، بحسب أحدث بيانات البنك المركزي المصري، وذلك في الوقت الذي تعاني فيه البلاد من شح العملة الصعبة.

وقال المركزي إن تحويلات المصريين بالخارج انخفضت إلى حوالي 17.5 مليار دولار في الفترة ما بين يوليو ومارس من العام المالي الجاري، مقابل نحو 23.6 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *