TodayPic

مجلة اخبارية

اخبار عامة

شاهد.. مانشستر سيتي يفتتح الدوري الإنجليزي بثنائية هالاند | رياضة


بدأ مانشستر سيتي رحلته لأن يكون أول فريق يفوز باللقب 4 مرات متتالية بأفضل طريقة بعد فوزه الكبير على مضيفه العائد بين الكبار بيرنلي 3-0 الجمعة، في افتتاح الموسم الجديد من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وذلك بفضل ثنائية للنرويجي المتألق إرلينغ هالاند.

وفي ثاني مواجهة له مع الفريق الذي توج معه كلاعب بلقب الدوري الممتاز 4 مرات كقائد له، خرج المدرب البلجيكي فنسان كومباني خاسراً مجدداً أمام سيتي القادم من موسم استثنائي توج خلاله بألقاب الدوري والكأس والأهم على الإطلاق دوري أبطال أوروبا.

وسبق لكومباني أن تواجه مع سيتي كمدرب الموسم الماضي حين خسر بسداسية نظيفة خلال ربع نهائي مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي.

وكان كومباني يمني النفس بأن يتصاحب إنجاز أن تكون مباراته الأولى كأول مدرب بلجيكي في الدوري الممتاز أكثر توفيقاً، لكن قدرات ومؤهلات سيتي كانت أكبر بكثير من فريقه، ليخرج الـ”سيتيزنز” منتصرين في مباراتهم الافتتاحية للمرة الـ13 في آخر 15 موسماً.

وأكد سيتي تفوقه على بيرنلي الذي لم يذق طعم الفوز سوى مرة واحدة في آخر 24 مباراة بين الفريقين على صعيد الدوري، محققاً فوزه التاسع توالياً على مضيفه ومسجلاً في هذه السلسلة 29 هدفاً مقابل هدف وحيد لمنافسه.

ووجه سيتي الذي خسر جهود قائده الألماني إيلكاي غوندوغان لصالح برشلونة الإسباني وجناحه الجزائري رياض محرز لصالح الأهلي السعودي، رسالة واضحة للطامحين بإسقاطه عن عرشه، لا سيما وصيفه أرسنال الذي أنفق أكثر من 200 مليون جنيه إسترليني (255 مليون دولار) لضم ديكلان رايس والألماني كاي هافيرتس والهولندي يوريين تيمبر ضمن مسعاه للفوز باللقب الغائب عن خزائنه منذ 2004.

وكشر سيتي عن أنيابه باكراً وافتتح التسجيل بعد 3 دقائق و5 ثوانٍ فقط عبر هداف الموسم الماضي هالاند، الذي تلقف الكرة مباشرة في الشباك بعد تمريرة رأسية من الإسباني رودري إثر عرضية من البلجيكي كيفن دي بروين.

وبات هالاند بذلك صاحب أسرع هدف افتتاحي لموسم جديد منذ الفرنسي بول بوغبا لصالح مانشستر يونايتد ضد ليستر سيتي موسم 2018-2019 بعد دقيقتين و23 ثانية وفق “أوبتا” للإحصاءات.

إصابة دي بروين

وتعرض فريق المدرب الإسباني بيب غوارديولا لصفعة كبيرة بإصابة دي بروين، مما اضطر البلجيكي لترك مكانه للوافد الجديد الكرواتي ماتيو كوفاشيتش (23).

وعجز بعدها رجال غوارديولا عن الوصول إلى الشباك رغم بعض المحاولات، وذلك حتى الدقيقة 36 حين أضاف هالاند نفسه الهدف الثاني بتسديدة من داخل المنطقة ارتطمت بالعارضة وتهادت في الشباك بعد تمريرة من الأرجنتيني خوليان ألفاريس.

ورفع النرويجي المتألق بذلك رصيده إلى 100 هدف على صعيد الدوريات الخمسة الكبرى منذ بدايته مع فريقه السابق بوروسيا دورتموند الألماني في 18 يناير/كانون الثاني 2020.

ووصل هالاند إلى الرقم 100 في 103 مباريات فقط، ووحده البولندي روبرت ليفاندوفسكي يتفوق عليه خلال الفترة الزمنية ذاتها بتسجيله 114 هدفاً في 111 مباراة بألوان بايرن ميونخ الألماني وفريقه الحالي برشلونة الإسباني بحسب إحصاءات “أوبتا”.

ورغم سيطرته على معظم فترات الشوط الثاني، بقي هدفا هالاند الفاصل بين الفريقين حتى الدقيقة 75 حين أضاف رودري الهدف الثالث إثر ركلة حرة، ليدخل بعدها الوافد الجديد الكرواتي يوشكو غفارديول ضمن 3 تبديلات شملت خروج هالاند.

وأكمل بيرنلي اللقاء بـ10 لاعبين في الثواني الأخيرة بعد طرد البديل المغربي أنس الزعروري بسبب خطأ قاس على كايل ووكر.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *