اخبار عامة

كوريا الشمالية.. السجن لمن يستخدم الصحف الرسمية لغرض غير القراءة




اعتاد مواطنو كوريا الشمالية على استعمال ورق الصحيفة الرسمية فى البلاد فى أغراض أخرى غير القراءة، مثل لف السجائر، لكن هذا الأمر بات يعرض صاحبه لعقوبة شديدة القسوة.


 


ووفقا لصحيفة “ميرور” البريطانية، فإن السكان في كوريا الشمالية يستخدمون صحيفة “رودونج سينمون” الدعائية في لف سجائرهم، فضلا عن استخدامات أخرى تشمل تغطية الجدران ولف الطعام والخبز والحلوى.. ويبدو أن هذا الأمر سيصبح أكثر صعوبة، بعدما أطلقت بيونج يانج واحدة من أغرب حملاتها الأمنية، لسجن من يضبط باستخدام الصحيفة الرسمية لغرض غير القراءة.


 


وجاء ذلك بعدما عثرت السلطات على سجائر يحمل ورقها صور الزعيم كيم جونج أون، ثم اكتشفت أنها من صحيفة “رودنغ سينمون”.


 


ويقدر المدخنون فى كوريا الشمالية صحيفة “رودونج سينمون”، كثيرا لكونها تساعدهم فى حل مشكلة ورق السجائر النادر في البلاد، كما يقول ناشطون.


 


لكن النظام في الدولة الشيوعية المنعزلة سيرسل مرتكبي هذا الفعل إلى معسكرات الاعتقال والعمل الشاق، ولذلك لأنهم “لم يحترموا ما يعتبر أعلى كرامة في البلاد”.


 


وبحسب سكاى نيوز، فقد قال مصدر داخل كوريا الشمالية لإذاعة “آسيا الحرة” الممولة أمريكيا، أن امرأتين في الأربعينيات من أعمارهما اعتقلتا إثر بيعهما للصحيفة بشكل سري، السبت،  لتاجرين في أحد أسواق مقاطعة بيونغان الحدودية مع الصين.


 


وقد كشفهما عناصر من الأمن يرتدون زيا مدنيا.


 


وأضاف أن “المدانين بهذا الفعل سيمضون عاما أو عامين فى تلك المعسكرات، باعتبار أن بيع الصحيفة بهذا الشكل يعتبر نوعا من معاداة الاشتراكية”، وهي تهمة خطيرة في البلاد.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *