TodayPic

مجلة اخبارية

الرياضة

إنجاز تاريخي لـ «سيدات المغرب»


على غرار نظرائهن الرجال الذين حقّقوا إنجازاً تاريخياً عربياً وأفريقياً باحتلالهم المركز الرابع في كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر، حقّقت المغربيات إنجازاً تاريخياً عربياً ببلوغهن ثُمن نهائي مونديال السيدات، بعد فوزهن على منتخب كولومبيا بهدف، في الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الثامنة، أمس، في مدينة بيرث الأسترالية.

وجاء الفوز بفضل هدف أنيسة لحماري (45+4)، لتعبر سيدات المغرب إلى دور الـ16 مع كولومبيا نفسها.

وبهذا الفوز، أنهت المغربيات دور المجموعات في المركز الثاني مع 6 نقاط على غرار كولومبيا المتصدّرة بفارق الأهداف، فيما ودّعن الألمانيات المنافسة بتعادلهن مع كوريا الجنوبية 1-1.

وأنهت ألمانيا مشوارها ثالثة مع 4 نقاط، أمام كوريا الجنوبية متذيلة الترتيب بنقطة يتيمة.

وبعد دخولهن تاريخ كرة القدم النسائية العربية في القارة السمراء باعتبارهن أول منتخب يبلغ نهائيات كأس العالم، تمنّي سيدات المغرب النفس بترك بصمة تاريخية والذهاب بعيداً في العرس العالمي.

متسلّحات بإنجازهن على أرضهن في نهائيات كأس أمم أفريقيا العام الماضي، عندما بلغن المباراة النهائية وخسرن أمام جنوب أفريقيا وتأهلن إلى أولمبياد باريس 2024، ضمنت سيدات المغرب البقاء على مسار تشريف الكرة المغربية في أول مشاركة في المونديال.

وللمفارقة، فإن المغربيات سيواجهن فرنسا في ثُمن النهائي، الثلاثاء المقبل، في فرصة أخرى للثأر لـ «أسود الأطلس» الذين أقصاهم منتخب «الديوك» من نصف نهائي المونديال القطري.

وبعد التأهل، قالت قائدة المنتخب المغربي غزلان الشباك: «كانت مباراة صعبة وقدمنا المستوى المطلوب، كان يهمنا الفوز وانتظار لقاء ألمانيا».

وأضافت أن «المنتخب لم يخيّب ظن الجماهير المغربية والعربية. كنّا نفكّر في جماهيرنا لأنها ساهمت في هذا الإنجاز بالدعم الكبير. نحن عازمون على مواصلة الحلم».

في المقابل، ستواجه كولومبيا منتخب جامايكا في الدور المقبل.

تأهل المغربيات رغم فوزهن، كان رهن خسارة أو تعادل نظيراتهن الألمانيات مع كوريا الجنوبية، وكان ذلك بتعثّر الـ «مانشافت» أمام الكوريات 1-1.

وهذا الإقصاء هو الأسرع لسيدات ألمانيا في تاريخ مشاركاتهن المونديالية، وبالتالي، لحقن بالبرازيل وإيطاليا خارج المنافسات.

ودخلت الألمانيات اللاتي سبق وحققن اللقب في مناسبتين، إلى المباراة أمام نحو 39 ألف متفرج في بريسبان، وهنّ يعلمن أن الفوز على الكوريات الجنوبيات سيعبر بهنّ إلى ثُمن النهائي.

لكنهن بدأن المباراة بشكل سيئ، وتلقت شباكهن هدفاً مبكراً في الدقيقة السادسة عن طريق سو-هيون تشو.

وأدركت ألمانيا التعادل بضربة رأسية من أليكساندرا بوب (42). لكن سيدات ألمانيا وصيفات أوروبا العام الماضي، فشلن في تسجيل هدف ثانٍ يؤهلهن إلى دور الـ16.

وكان التعادل سيكفي ألمانيا لو لم يفز منتخب المغرب على كولومبيا.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *