TodayPic

مجلة اخبارية

الرياضة

إنفانتينو: الكرة النسائية أولوية فيفا واستثمرنا كثيرا لتطويرها




قال جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا، إن تطوير كرة القدم النسائية أولوية قصوى بالنسبة له ولكل القائمين على اللعبة.


وأضاف إنفانتينو، في تصريحات للمركز الإعلامي لـ فيفا، نقلته وكالة الأنباء الألمانية، اليوم الاثنين، أن تطوير كرة القدم النسائية لمستويات غير مسبوقة من أولويات مسؤولي الفيفا خصوصاً مع البريق والتألق اللذين تشهدهما النسخة الحالية من كأس العالم للسيدات، والمقامة في أستراليا ونيوزيلندا حتى 20 أغسطس الحالي.


وتابع رئيس الفيفا: “تملك كرة القدم النسائية أولوية قصوى لمسؤولي فيفا، لقد استثمرنا كثيراً في تطوير تلك اللعبة، ليس فقط مالياً لكن أيضاً من جانب الطاقة البشرية والخبرة التقنية”.


وواصل إنفانتينو: “لقد تأكدنا بالفعل من أن كرة القدم النسائية تُلعب في كل مكان بالعالم، كان هناك 120 دولة تشارك في التصفيات لكأس العالم 2015، ولكن الآن هناك 190 دولة تلعب كرة القدم النسائية”.


وزاد رئيس الفيفا: “في كأس العالم، هناك ما يقرب من مليوني متفرج في الملاعب إلى جانب ملياري متفرج يشاهدون البطولة في جميع أنحاء العالم عبر الشاشات».


وقال إنفانتينو :”تنظيم أستراليا ونيوزيلندا لكأس العالم للسيدات 2023 أثار اهتمام الكثيرين، حيث تمكنت كلتا الدولتين من تحقيق التوقعات كمضيفتين لهذا الحدث الكروي العالمي، في البلدين شعرنا جميعا بأننا في بيوتنا، واستقبلت البلدان جميع الحاضرين بترحاب”.


واختتم رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم :”لا نحتفي فقط بمهارات التنظيم لكل من أستراليا ونيوزيلندا، لأن الأداء على أرض الملعب كان مثيرا للغاية ومليئا بالمفاجآت الكبرى والمفاجآت السارة والإقصاءات المفاجئة مع خروج الفرق الأكثر حظوظا مثل الولايات المتحدة وألمانيا والبرازيل بشكل سريع، مما أدى لفتح الطريق للفرق الأخرى للحلم بأكبر جائزة في البطولة.”


وفى سياق مختلف، أعلنت ميلينا بيرتوليني أنها قررت التخلي عن مهامها كمدربة للمنتخب الإيطالي لكرة القدم، بعد الخروج المخيب للآمال من دور المجموعات لمونديال السيدات المقام في أستراليا ونيوزيلندا.


وتسلّمت بيرتوليني التي يصل عقدها إلى نهايته في نهاية الشهر الحالي الإشراف على سيدات إيطاليا عام 2017، واضطرت لمواجهة تمرد من مواطناتها بعد الخسارة أمام جنوب أفريقيا 2-3 في الجولة الثالثة الأخيرة من دور المجموعات.


ونشرت بيرتوليني التي سبق لها أن ارتدت قميص المنتخب في 150 مباراة دولية رسالة على إنستجرام دافعت فيها عن نفسها: “البحث عن كبش فداء سهل للغاية وواضح الخطر هو اللعب ضد أنفسنا وليس مع أنفسنا وضد منافسينا. لذلك، لا أشعر بأي استياء وليس لديّ أي سبب للشعور بالذنب أو للبحث عن مذنب”.


 



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *